فيديو
..المزيد
مشاركون في ورشة عمل جمعت الصندوق والاقتصاد الوطني يؤكدون على اهمية التعاون لملاحقة الصادر بحقهم احكام نفقة

رام الله : دائرة الاعلام - 13/2/2014

أكد المشاركون في ورشة العمل التي نظمها صندوق النفقة الفلسطيني ووزارة الاقتصاد الوطني بتمويل من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي على أهمية التعاون المشترك وتكاتف الجهود لتذليل العقبات لملاحقة الصادر بحقهم من أحكام نفقة من المحاكم الشرعية، كما تم الاتفاق على رفع التوصيات الصادرة عن المشاركين إلى وزير الاقتصاد الوطني د.جواد ناجي الذي يولي أهمية كبيرة للتعاون مع الصندوق، لصياغة مذكرة تفاهم تمأسس العلاقة بين الوزارة والصندوق.

وكانت المحامية فاطمة المؤقت المدير العام لصندوق النفقة قد بينت في كلمة لها افتتحت بها ورشة العمل ان اللقاء ياتي في اطار السعي الدائم للصندوق لبناء شراكات مع مختلف المؤسسات الحكومية والاهلية والقطاع الخاص، بما يساهم في انقاذ شريحة مهمة وواسعة من المجتمع، ولاتخاذ التدابير اللازمة في استرداد اموال الصندوق وهي اموال عامة، من قبل المحكوم عليهم، مشيدة بتعاون المؤسسات الشريكة ولا سيما الشرطة الفلسطينية.

واشارت المؤقت الى ان عدد احكام النفقة التي تصدر سنويا تصل الى 4000 حكم، في حين ينتظر ما يقارب ربع مليون مواطن تلقي الخدمة من الصندوق، الا ان محدودية الامكانيات تحول دون ذلك. 

كما اوضحت المحامية فاطمة المؤقت انه نظرا لتعذر قدرة المحكوم عليهم تنفيذ الاحكام ابتكر الصندوق برنامج التكفل لضمان العيش الكريم للمحكوم لهم وعدم تركهم بدون مصادر انفاق.

Image 288
Image 288

جميع الحقوق محفوظة 2014 :: صندوق النفقة الفلسطيني

Developed By Optimal Solutions LTD